الدكتور احمد سرحان Dr-Ahmed Sarhan

دنيا الثقافة وعالم الابداع


    محمد هو المسيا فى كتاب التلمود عند اليهود وعند المسيحية

    شاطر

    محمد هو المسيا فى كتاب التلمود عند اليهود وعند المسيحية

    مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء مارس 18, 2009 5:05 am

    النبى الذى قال عنه موسى عليه السلام فى ( التثنية ١٨ ) إنه سيأتي من بعده .لقبه اليهود بلقب ( المسيح ) والمسيح هو ( المسيا ) فى اللغات التى ليس فيها حاء . ومعناها ( المعين من الله لتبليغ شريعه ) ولا يعتقد اليهود أنه هو المسيح عيسى عليه السلام ويقولون : أنه نبى لم يظهر بعد . وقد كتبوا فى سفر ( سنهدرين ) ( إن الخلق لن تتحقق غايته إلا عند مجىء المسيا . وإقامة المملكة المسيانية )
    وقال المسيح عيسى عليه السلام فى إنجيل برنابا : إن المسيا هو محمد والمسيا هو المسيح المنتظر
    وقال أيضاًفى الإصحاح الثالث والعشرين من إنجيل متى : إن المسيح هو محمد . وهذا أيضاً كلام المسيح فى الإصحاح السابع والتسعين
    أجاب الكاهن : أيأتى رسل آخرون بعد مجىء رسول الله ؟
    فأجاب اليسوع : لا يأتى بعده أنبياء صادقون مرسلون من الله ولكن يأتى عدد غفير من الأنبياء الكذبة وهو ما يحزننى لأن الشيطان سيثيرهم بحكم الله العادل فيتسترون بدعوى إنجيلى
    أحاب هيرودس: كيف أن مجيء هؤلاء الكافرين يكون بحكم الله العادل ؟
    أجاب يسوع :من العدل أن من لا يؤمن بالحق لخلاصه يؤمن بالكذب للعنته .لذلك أقول لكم : إن العالم كان يمتهن الأنبياء الصادقين دائماً ،ويحب الكاذبين كما يشاهد فى أيام ميشع وإرمياء لأن الشبيه يحب شبيهه .
    فقال الكاهن : ماذا يسمى مسيا ؟ وما هى العلامة التى تعلن عن مجيئه ؟

    أجاب يسوع : إن المسيا عجيب لأن الله نفسه سماه لما خلق نفسه ووضعها فى بهاء سماوي
    قال الله :
    أصبر يا محمد لأنى لأجلك أريد أن أخلق الجنة والعالم وجماً غفيرا من الخلائق التى أهبها لك حتى أن من يباركك يكون مباركاً ومن يلعنك يكون ملعوناً . ومتى أرسلتك إلى العالم أجعلك رسولى للخلاص وتكون كلمتك صادقة حتى أن السماءو والأرض تهنان ولكن إيمانك لا يهن أبدا . إن إسمه المبازك محمٌدٌ .
    حينئذ رفع الجمهور أصواتهم قائلين: يا الله أرسل لنا رسولك .يا محمد تعالى سريعاً للخلاص ( برنابا ٩٧ ) .


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 1:46 pm